باول: البيانات الأخيرة تظهر عدم إحراز تقدم بشأن التضخم هذا العام
١٦ أبريل، ٢٠٢٤ 0 1221

أكد رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جيروم باول يوم الثلاثاء أن البيانات الأخيرة لم تزود البنك بضمانات كافية بأن التضخم يتجه باستمرار نحو هدفه البالغ 2٪ مقارنة بالتقدم الذي شوهد خلال النصف الثاني من عام 2023، مما يسلط الضوء على الحاجة إلى مزيد من الثقة قبل أن يقرر البنك المركزي التحرك نحو تخفيف سياساته. وأشار باول إلى أن مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي لمدة 12 شهرًا لم يتغير كثيرًا في مارس مقارنة بشهر فبراير.

في كلمته أمام منتدى واشنطن حول الاقتصاد الكندي، أكد باول أن تحقيق هدف استقرار الأسعار الذي حدده الاحتياطي الفيدرالي من المتوقع أن يستغرق وقتا أطول، مشددا على أهمية إعطاء "السياسة التقييدية" مزيدا من الوقت "للعمل"."نعتقد أن السياسة في وضع جيد للتعامل مع المخاطر التي نواجهها، وإذا استمر التضخم المرتفع، فيمكننا الحفاظ على المستوى الحالي من القيود طالما دعت الحاجة، وفي الوقت نفسه لدينا مساحة كبيرة للتخفيف في حالة تباطؤ العمالة". وأضاف باول أن السوق تضعف بشكل غير متوقع.

الكلمات الدلالية: جيروم باول,