​التداول عبر الإنترنت ومزاياه الرئيسية
٢٣ أكتوبر، ٢٠٢٠ 0 1501

أصبح التداول حلًا مطروحا لمشكلات العديد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم،فالعديد من الناس يفكرون في ترك وظائفهم اليومية لبدء أعمالهم الاستثمارية الخاصة، فيما يميل أخرون إلى الاحتفاظ بوظائفهم إلى جانب التداول عبر الإنترنت، وبغض النظر عن توجهاتهم إلا أن التداول سيكون مفيدًا لهم.

ما هو التداول عبر الإنترنت؟

التداول عبر الإنترنت هو عملية شراء وبيع المنتجات المالية من خلال منصة تداول عبر الإنترنت، يمكن تداول الأسهم والسندات وعقود الفروقات والخيارات والعقود الآجلة والعملات من خلال تلك المنصات مثل ميتاتريدر 4 التي يتم توفيرها عادةً من قبل الوسطاء، وهي متاحة لكل شخص يرغب في المحاولة لجني الأموال من السوق.

قبل عصر التداول عبر الإنترنت كان على المتداولين الاتصال وإعطاء أوامر "الشراء" و "البيع" لشركات الوساطة الخاصة بهم للتداول نيابة عنهم، ولكن مع ظهور الإنترنت في هذا العصر الرقمي انتقلت الغالبية العظمى من المتداولين إلى منصات التداول عبر الإنترنت.

من خلال التداول عبر الإنترنت أو التداول الإلكتروني يستطيع المتداولون اتخاذ جميع قراراتهم بأنفسهم،وبغض النظر عن كيفية تداولك هناك دائمًا مخاطر، فالتداول عبر الإنترنت يتطلب التزامك بالبحث والتفاني للتأكد بنفسك من أن كل شيء على قدم المساواة، عليك أن تأخذ وقتًا طويلاً لإجراء البحث الخاص بك حول التداول لتحقيق أهدافك.

مزايا التداول عبر الإنترنت

1 .مناسب وملائم

عندما يتعلق الأمر بالتداول عبر الإنترنت، ما عليك سوى فتح حساب تداولعلى منصة وسيط موثوق واجراء صفقاتك على الفور، فأنت غير ملزم بالزمان والمكان طالما أن لديك اتصال بالإنترنت،وهذا يوفر لك الراحة والوقت حيث يمكنك الوصول إليه من أي مكان وفي أي وقت.

2 .رخيص

في تداول الأسهم عبر الإنترنت تكون رسوم الوسيط الذي يتعين عليك دفعها أقل مقارنة بالعمولة التي يتم تحصيلها بالطريقة التقليدية، إذا كنت تتداول في أحجام كبيرة من الأسهم فمن الممكن أن تكون قادرًا على التفاوض بشأن أتعاب الوسيط.

3 .يمكنك مراقبة استثماراتك في أي وقت

يتيح لك التداول عبر الإنترنت شراء أو بيع الأسهم بناء على رغبتك، كما يعطيكواجهات متقدمة من خلالها يمكنك رؤية أداء أموالك على مدار اليوم، يمكنك أيضًا استخدام هاتفك أو جهاز الكمبيوتر الخاص بك لتقييم ربحك أو خسارتك.

4 .يكاد يقضي على الوسيط

يتيح لك التداول عبر الإنترنت امكانية التداول دون اتصال مباشر مع الوسيط تقريبًا، وبغض النظر عن تقليل تكلفة التداول الإجمالية فإن هذه الميزة تجعل التداول خاليًا من المتاعبوالخدمة أكثر ربحًا.

5 .معاملات أسرع

الخدمات المصرفية عبر الإنترنت سريعة وفعالة، يمكن تحويل الأموال بين الحسابات بشكل شبه فوري، كل ما يتطلبه الأمر لتتمكن من شراء أو بيع الأسهم هو نقرة واحدة،ومن خلال ذلك يمكن إجراء تبادل أسرع ويضمن أيضًا أرباحًا أسرع.

6 .المستثمر لديه سيطرة أكبر

في التداول التقليدي يظل المستثمر عالقًا حتى يتمكن من الاتصال بالوسيط أو عندما يكون الوسيط قادرًا على تقديم الأمر، لكن التداول عبر الإنترنت يسمح بالمعاملات الفورية، كما يمكن للمستثمرين مراجعة جميع خياراتهم بدلاً من الاعتماد على وسيط لإخبارهم بأفضل الرهانات مقابل أموالهم.

وبالتالي فإن مستثمري التداول عبر الإنترنتيكونوا قادرون على مراقبة استثماراتهم واتخاذ القرارات من شراء / بيع الأسهم بأنفسهم دون أي تدخل خارجي، وبالتالي، منحهم سيطرة أكبر على استثماراتهم.

7 .فهم أفضل للمال

يتميز التداول عبر الإنترنت أيضًا بإمكانية التنبؤ بسلوك السوق، واستخدام هذه التنبؤات سواء بالارتفاع أو الانخفاض لتحديد الاتجاه المستقبلي للأصل المالي، سوف تتعامل مع أموالك الخاصة وتكون مسؤولاً عنها.

وبمرور الوقت ستصبح أكثر خبرة في فهم السوق وفرص الاستثمار الجيدة من السيئة، هذه المعرفة حول المال مفيدة للغاية حيث تساعدك على تحقيق الأرباح.