الباوند دولار يُحاول التعافي، والذهب والفضة مازالا بالمنطقة السلبية، إلى متى؟!
أمنية رأفت رشاد
٢٣ أبريل، ٢٠٢٤ 0 357

صدرت اليوم عددًا من البيانات الخاصة بمؤشر مديري المشتريات التصنيعي والخدمي لكل من بريطانيا وألمانيا وفرنسا ومنطقة اليورو، حيث جاءت البيانات البريطانية مختلطة حيث انكمش مؤشر مديري المشتريات التصنيعي في المملكة المتحدة إلى 48.7 في أبريل، مخالفًا التقديرات عند 50.3. وارتفع مؤشر مديري المشتريات للخدمات إلى 54.9 في أبريل. وعلى ذلك احتفظ زوج الباوند دولار بمستوى مقاومة 1.2380 بعد مؤشرات مديري المشتريات المختلطة. وجاءت أيضًا بقية البيانات مختلطة والتي أعطت بعض الزخم لليورو الذي فقده فيما بعد..

واليوم تترقب الأسواق أيضًا بيانات مديري المشتريات التصنيعي والخدمي للولايات المتحدة الأمريكية، مبيعات المنازل الجديدة، ومؤشر ريتشموند الصناعي.. وعلى صعيد نتائج الشركات: يستعد المتداولون لنتائج الأرباح لشركة تسلا حيث إن تقريرها بعد الإغلاق اليوم الثلاثاء... لنتابع!

تحليل الأسترالي دولار - AUDUSD

حصل الأسترالي دولار على دفعة طفيفة بعد صدور بيانات متفائلة، والتي أظهرت أن النشاط التجاري توسع بأسرع معدل خلال عامين.

فنيًا: يتداول الزوج الآن أدنى المتوسط المتحرك 50 حيث يعمل كمنطقة مقاومة للأسعار، حول 0.64439، وإذا نجح الزوج في تخطي هذه المستويات ستكون المستويات الأقرب تقع عند، 0.65000 تليها مستويات 0.65200، وفي حال السيناريو البديل وفشل السيناريو الصعودي للسعر ستكون المستويات الأقرب عند 0.64200، ثم 0.63800.

تحليل الفضة - XAGUSD

انخفضت الفضة بشكل كبير، ومتراجعة عن أعلى مستوى لها خلال ثلاث سنوات عند 28.9 دولارًا وبذلك فهى تسير على نفس نهج الذهب الذي تكبد خسائر فادحة يوم أمس نتيجة انحصار المخاوف من التوترات الجيوسياسية الحادثة بالمنطقة العربية.

فنيًا: تتداول الفضة الآن عند مستويات 26.75، حتى كتابة التقرير، وفي حال نجحت الأسعار في تخطي مستويات 26.400 لأسفل سيفتح الطريق ناحية مستويات 25 ثم 25.200، وفي حال السيناريو البديل للأسعار وارتد السعر مرة أخرى لأعلى ستكون المستويات الأقرب عند 27$ تليها، 27.80 أو بالقرب منها.

تحليل الذهب - XAUUSD

تراجعت أسعار الذهب بأكثر من 2% يوم أمس في أكبر خسارة يومية في سنتين، ومبتعدًة عن قمته التاريخية فوق 2400 دولار التي سجلها خلال الشهر الحالي، مع تقلص رهانات خفض الفائدة الأمريكية قريبًا وأيضًا انحصار المخاطر الإسرائيلية الإيرانية.

فنيًا: مازلنا نرى إمكانية تزايد الضغوط البيعية على سعر الذهب، وخصوصًا مع كسره لمستويات 2300 المشار إليها بالسابق، حيث يُمكن رؤية الأسعار تختبر مستويات 2270، 2230، وصولاً لــ 2205 وفي حال الارتداد لأعلى وفشل السيناريو الهبوطي، سنرى المعدن عند 2300، 2330.