النفط يتراجع، والتضخم في بريطانيا يفوق التوقعات، والباوند دولار يرتفع..
أمنية رأفت رشاد
١٧ أبريل، ٢٠٢٤ 0 392

في تقويم اقتصادي هادئ بعض الشيء اليوم، وذلك عقب أحاديث رؤساء البنوك المركزية بالأمس، حيث أظهر جيروم باول أن الاقتصاد الأمريكي لم يشهد عودة التضخم إلى هدف البنك المركزي، مما يشير إلى أنه من غير المرجح أن يتم خفض أسعار الفائدة قريبًا، بينما قال أندرو بيلي محافظ بنك انجلترا: أنه يرى "أدلة قوية" على أن أسعار الفائدة المرتفعة تعمل على ترويض معدل ارتفاع الأسعار، الذي تباطأ من ذروته البالغة 11.1٪ في أكتوبر 2022. وتوقعات البنك المركزي الخاصة للتضخم هي أن يصل إلى هدفه البالغ 2٪ في الربيع قبل أن يرتفع قليلاً.

واليوم نترقب أحاديث أخرى من أندرو بيلي، ورئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في كليفلاند لوريتا ميستر، وكريستين لاجارد محافظ البنك المركزي الأوروبي.. لنتابع!

تحليل اليورو دولار - EURUSD

قالت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد: أن البنك المركزي الأوروبي يحتاج إلى مزيد من الوقت والبيانات قبل اتخاذ قرار بشأن التخفيضات المحتملة لأسعار الفائدة. ولا يوجد تعليق حول ما إذا كان سيكون هناك تخفيضان أو ثلاثة هذا العام. ومن المتوقع أن يستقر معدل التضخم عند 2% بحلول الربع الثاني من عام 2025.

فنيًا: يتداول اليورو أعلى من 1.06000، وفي حال قام الزوج بتخطي المستويات الحالية فمن الممكن أن يصل لمستويات 1.067 ثم مستويات 1.07000، وفي حال فشل في الصمود والارتفاع فإن مستويات 1.06000 هى الدعم الأقرب للأسعار.

تحليل الباوند دولار - GBPUSD

تراجع التضخم في المملكة المتحدة إلى 3.2% من 3.4% في مارس، وكانت التوقعات تُشير 3.1%، وبسبب ذلك؛ تغيرت أهداف المستثمرين عن توقيت أول خفض لأسعار الفائدة من بنك إنجلترا؛ حيث يرى غالبية المستثمرين الآن خفضًا أوليًا بمقدار 25 نقطة أساس في سبتمبر أو نوفمبر من المعدل الحالي البالغ 5.25٪، مع احتمال بنسبة 25٪ فقط لتخفيض يونيو.

فنيًا: يُظهر الزوج بعض التداولات الإيجابية مقتربًا من مستويات 1.24800، بعد أن اقترب من مستويات 1.2400، وفي حال استطاع الثبات أعلى هذه المستويات فإن المستويات الأقرب عند 1.2500، 1.25800، وفي حال السيناريو البديل ولم يستطع الثبات لأعلى ستكون المستويات الأقرب تقع عند 1.2400، 1.23800.

تحليل خام برنت - XBRUSD

تراجعت أسعار النفط في التعاملات المبكرة اليوم الأربعاء، حيث طغت المخاوف بشأن الطلب العالمي بسبب ضعف الزخم الاقتصادي في الصين، وتضاؤل الآمال في خفض أسعار الفائدة الأمريكية على المدى القريب ولم يكن هناك أي جديد بشأن مخاوف الإمدادات بسبب التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط.

فنيًأ: يتداول خام برنت على انخفاض، والآن نحن أمام سياريوهان إما الصعود والاندفاع من مستويات الدعم الحالية وصولا لمستويات 90 دولار، ثم مستويات 91.40، وفي حال فشل هذا السيناريو ستكون المستويات المرتقبة تقع عند 87 دولار ثم 85.70..