الدولار كندي، والباوند دولار يتأثران بأخبار هامة، والأعين على الدولار!
أمنية رأفت رشاد
٢٨ مارس، ٢٠٢٤ 0 555

يوم هام في الأسواق حيث المزيد من الأرقام الاقتصادية المرتقبة، وأبرزها الأرقام الأمريكية، من بينها:إعانات البطالة الأمريكية، وأرقام الناتج المحلي الإجمالي، والتي إذا جاءت أقل من التوقعات عند 3.2%، سيكون لها تأثير سلبي على العملة..

وعلى صعيد أحدث تصريحات أعضاء الفيدرالي، قال محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي كريستوفر والر في وقت متأخر من يوم الأربعاء إن أحدث بيانات التضخم الأمريكية تشير إلى حاجة مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى إبقاء أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية، مما أدى إلى انتعاش الدولار ووصوله إلى أعلى مستوياته في 6 أسابيع,,, لنتابع!

تحليل الباوند دولار - GBPUSD

أظهرت بيانات اليوم أن اقتصاد بريطانيا دخل رسميًا في حالة ركود اقتصادي بعد تسجيله انكماشًا لربعين متتاليين مع تراجع الناتج المحلي الإجمالي 0.3% في الربع الأخير و0.1% في الربع الثالث من 2023.

فنيًا: شهد الزوج حالة من الضعف، مقتربُا من مستويات الدعم التي أشرنا إليها من قبل عند مستويات، 1.25800$، وفي حال اختراقها، هذا سيفتح الطريق لمستويات 1.25300، وفي حال ارتداد السعر من مستويات 1.25800، كما فعل من قبل ستكون مستويات 1.26700، ثم 1.2700 هى الأقرب.

تحليل الدولار كندي - USDCAD

تترقب الأسواق اليوم ارقام الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي والكندي، وجميعها سيكون لها تأثير كبير على زوج العملات، خاصة إذا خرجت النتائج دون التوقعات.

فنيُا: على فريم الأربع ساعات، يتداول زوج الدولار كندي بشكل عرضي في ترقب الإعلان عن بيانات اليوم، ويعمل المتوسط المتحرك 50 كدعم للأسعار، وفي حال تلقت الأسعار دفعة لأعلى ستكون أقرب مستويات عند 1.36200، 1.36600، وفي حال السيناريو البديل ستكون المستويات الأقرب عند 1.35500 ثم مستويات 1.35000.

تحليل الأسترالي دولار - AUDUSD

أظهرت بيانات اليوم: أن بيانات التضخم جاءت أقل من المتوقع حيث جاء مؤشر أسعار المستهلكين الشهري في أستراليا عند 3.4% في فبراير 2024، دون تغيير عن الشهرين السابقين وخالف التوقعات بزيادة إلى 3.5%. وأظهرت أحدث الأرقام أيضًا أن مبيعات التجزئة ارتفعت أقل من المتوقع في فبراير. وفي الأسبوع الماضي، أبقى بنك الاحتياطي الأسترالي سعر الفائدة النقدي عند أعلى مستوى له منذ 12 عامًا عند 4.35٪، ليظل ثابتًا للاجتماع الثالث على التوالي.

فنيًا: انخفض الدولار الأسترالي بشكل حاد إلى أدنى مستوى له منذ ثلاثة أسابيع؛ في الجلسة الأوروبية، ويتداول الآن عند 0.64889، تاركًا مستويات 0.65000، وهذا سيفتح الطريق، لمستويات 0.64500، وفي حال السيناريو البديل ستكون مستويات المقاومة عند 0.65400.