ارتفاع الذهب والعائد على السندات الأمريكية بعد بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي  
Amir Issa
٢٥ أبريل، ٢٠٢٤ 0 478

ارتفعت أسعار المعادن الثمينة بقيادة الذهب يوم الخميس، كما ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية والتي وصلت إلى أعلى مستوياتها منذ نوفمبر 2023. وجاءت هذه الخطوة بعد نشر أحدث مجموعة من البيانات الاقتصادية ووسط عمليات بيع مكثفة في وول ستريت. مع توسع حالة الحذر لدى المتداولون أيضًا من الاستثمار في الأسهم. في رد فعل لتقرير أرباح ميتا الأسوأ من المتوقع. وهذا يتسبب في انخفاض المؤشرات، حيث انخفض مؤشر ناسداك بما يصل إلى 2%.

في تفاصيل البيانات، أعلنت الولايات المتحدة عن زيادة فصلية أقل من المتوقع في الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول. حيث أصدر مكتب التحليل الاقتصادي اليوم تقديراته للناتج المحلي الإجمالي للبلاد، والتي أظهرت تباطؤ الاقتصاد أكثر من المتوقع في الربع الأول من عام 2024.

في غضون ذلك، تترقب الأسواق يوم غدا بيانات مؤشر انفاق المستهلك في الولايات المتحدة، وهو مؤشر البنك الاحتياطي الفيدرالي المفضل لقياس الفائدة.

على المدى البعيد قد يكون أمام الذهب مستويات قياسية اخرى من الارتفاعات خلال العام الجاري، خاصة وان التحول المنتظر في السياسة النقدية الأمريكية حتى وأن تأخرت في في مصلحة الذهب الذي قد يستفيد من خفض الفائدة بشكل أكبر. تسعر الأسواق ذلك الخفض في شهر سبتمبر القادم، وذلك مع استبعاد تدريجي لإمكانية خفض الفائدة خلال يونيو القادم. كما يتلقى الذهب الدعم من التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط حتى رغم الهدوء الظاهري في الوقت الحالي.

عوائد سندات الخزانة الأمريكية ترتفع إلى أعلى مستوياتها منذ نوفمبر 2023

على صعيد التداولات ارتفع عائد السندات لأجل عامين بمقدار ست نقاط أساس إلى 4.995%، كما قفزت السندات لأجل 10 سنوات بمقدار خمس نقاط أساس إلى 4.71% بعد دقيقة واحدة، صعد عائد السندات لأجل 30 عامًا أربع نقاط أساس إلى 4.823%.

أما على صعيد تداولات المعادن الثمينة فقد سجل الذهب ارتفاع بنسبة 1.13% ليتداول بسعر 2,342.17 دولارًا للأونصة. وفي نفس اللحظة، ارتفعت الفضة بنسبة 1.34% لتصل إلى 27.54 دولارًا للأونصة. وربح البلاتين 0.73 بالمئة ليتداول بسعر 912.56 دولار للأوقية. في المقابل، خسر البلاديوم 1.11%، ليصل إلى 978.90 دولارًا.

على الصعيد الفني، يتداول الذهب داخل قناة سعرية صاعدة على الإطار الزمني للساعة، والذي يمثل جزء من نموذج العلم الهابط على نفس الإطار الزمني. تصبح فرصة الذهب في الهبوط أكبر في حالة كسر الحد السفلي للقناة السعرية الموضحة.