الجنيه الاسترليني يسقط وسط مخاوف التجارة بين الولايات المتحدة والصين
٩ مايو، ٢٠١٩ 0 91

تراجع الجنيه الاسترليني أمام العملات الرئيسية خلال تداولات الخميس ، حيث انخفضت الأسهم الأوروبية وسط مخاوف من تصاعد الصراع بين الولايات المتحدة والصين.

وبحسب ما ورد كانت المحادثات بين حزب المحافظين الحاكم وحزب العمال المعارض على وشك الانهيار ، مما زاد من ثقل العملة. في غضون ذلك ، أخبرت ماي أعضاء البرلمان يوم الأربعاء أن المحادثات مع حزب العمل سوف تستمر وأنها لا تزال تنوي التوصل إلى اتفاق يمكن أن يضمن أغلبية في البرلمان.

التوترات التجارية

على جهه اخرى بعد أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض رسوم إضافية على البضائع الصينية ، قالت بكين إنها سترد بـ "الإجراءات المضادة اللازمة".

مع تلاشي الآمال في التوصل إلى حل تجاري ، يصل ليو خه نائب رئيس مجلس الدولة الصيني وكبير المسؤولين التجاريين إلى واشنطن في وقت لاحق اليوم لإجراء محادثات تستمر يومين.

تداولات الجنيه الاسترليني

  • انخفض الجنيه إلى 0.8620 مقابل اليورو ، من أعلى مستوى بلغ 0.8597 .
  • تراجع الجنيه الذي أغلق تداول الأمس عند 1.3005 أمام الدولار إلى أدنى مستوى في 9 أيام عند 1.2975.
  • انخفضت قيمة العملة البريطانية إلى أدنى مستوى في 9 أيام عند 1.3206 مقابل الفرنك .
  • انخفض الجنيه إلى 142.23 مقابل الين ، وهو مستوى غير مرئي منذ 19 فبراير.