تراجع الدولار بعد نشر محضر الاحتياطي الفيدرالي

 تراجع الدولار الأمريكي خلال تداولات اليوم عقب صدور محضر الاجتماع الأخير للاحتياطي الفيدرالي أمس، في حين ارتفع اليورو نحو أعلى مستوى له في 6 أشهر.

وأظهر المحضر زيادة الحذر من قبل البنك الفيدرالي تجاه رفع أسعار الفائدة، بعد تراجع الدولار مؤخرا بسبب تزايد المخاوف السياسية بشأن الرئيس "ترامب". 

وارتفع الدولار مقابل الين بنسبة 0.22% إلى 111.74 وانخفض أمام اليورو بنسبة 0.10% إلى المستوى 1.1230 كما تراجع أمام الإسترليني بنسبة 0.10% إلى المستوى 1.2985 وتراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.28% إلى 96.965 وذلك في تمام الساعة 10:47 صباحا بتوقيت مكة المكرمة.

وقال "ماكوتو نوجي"، كبير الاستراتيجيين في شركة "إس إم بي سي" للأوراق المالية: "تظهر ردود فعل سندات الخزينة على محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي أن المشاركين في السوق لا يتوقعون رفع سعر الفائدة في شهر يونيو/حزيران".

وقد ارتفعت العملة الأوروبية الموحدة هذا الشهر بسبب عوامل من بينها تراجع المخاوف السياسية في أوروبا وبيانات منطقة اليورو المتفائلة.

وقال "دايسوكي كاراكاما" الاقتصادي في بنك "ميزوهو" "يستأنف اليورو تقدمه مع تراجع الدولار بعد محضر اجتماع الفيدرالي، ويمكننا أن نرى ارتفاعه نحو 1.1500 دولار".